الثلاثاء , 2023/01/31

مقارنة بين وثائق ترامب وبايدن السرية

نبأ الأردن-أثار اكتشاف وثائق سرية في مكاتب كان يستخدمها الرئيس الأميركي جو بايدن، عندما كان نائبا للرئيس الأسبق باراك أوباما، وكذلك في منزله في ديلاوير، تساؤلات بشأن أوجه الشبه أو الاختلاف عن الوثائق التي عثر عليها في مقر إقامة الرئيس السابق دونالد تراب، والتي اعتُبرت بمثابة فضيحة مدوية.

وأعلن البيت الأبيض، الخميس، أنه عثر على “عدد قليل” من الوثائق السرية في منزل جو بايدن الخاص في ويلمنغتون بولاية ديلاوير، يعود تاريخها إلى فترة توليه منصب نائب الرئيس خلال عهد باراك أوباما.

وعثر على وثائق أخرى في مركز بحوث في واشنطن حيث كان يملك بايدن مكتبا. وقد عيّن المدعي العام، ميريك غارلاند، مستشارا خاصا للتحقيق في الأمر.

وتشكل هذه الواقعة إحراجا للبيت الأبيض، كون السلطات تحقق في فضيحة أكبر بكثير ترتبط بإساءة استخدام الرئيس السابق دونالد ترامب وثائق سرية. فما هو الفرق بين الواقعتين؟ وما هي طبيعة تلك الوثائق السرية؟

كم عدد المستندات السرية؟

بايدن:

ليس من الواضح على وجه التحديد عدد الوثائق السرية التي تم الحصول عليها من مكتب ومنزل بايدن. المستشار الخاص للرئيس، ريتشارد ساوبر، قال إنه تم اكتشاف “عدد صغير من الوثائق ذات العلامات السرية” في 2 نوفمبر 2022، في خزانة مغلقة في مركز بن بايدن للدبلوماسية والمشاركة العالمية، وهو مركز أبحاث في واشنطن، حيث كان محامو بايدن الشخصيون يقومون بإخلاء المكاتب. بايدن احتفظ بمكتب في مركز بنسلفانيا، بعد أن ترك منصب نائب الرئيس عام 2017، حتى وقت قصير قبل أن يطلق حملته الرئاسية لعام 2020. كانت تابعة لجامعة بنسلفانيا واستمرت في العمل بشكل مستقل عن إدارة بايدن. الخميس، قال ساوبر إنه تم العثور على دفعة ثانية من الوثائق السرية في مساحة تخزين في مرآب بايدن في ويلمنغتون بديلاوير، مع وجود وثيقة واحدة في مكتبته الشخصية في منزله. ترامب:

تم استرداد ما يقرب من 300 وثيقة سرية، وبعضها مصنف “سري للغاية”، من ترامب منذ تركه منصبه في يناير 2021. في يناير 2022، استعادت إدارة المحفوظات والسجلات الوطنية 15 صندوقا من الوثائق، أكدت لمسؤولي وزارة العدل أنها تحتوي على “الكثير من المواد السرية”. في أغسطس، أخذ عملاء مكتب التحقيقات الفيدرالي حوالي 33 صندوقا وحاوية تحتوي على 11 ألف مستند منتجع “مارالاغو”، بما في ذلك ما يقرب من 100 وثيقة سرية كانت موجودة في غرفة التخزين والمكتب.

ما مدى سرعة نقل المستندات المصنفة سرية؟

بايدن:

بعد اكتشاف المواد في مركز الأبحاث، نبه محامو بايدن الشخصيون على الفور مكتب مستشار البيت الأبيض، الذي أخطر إدارة المحفوظات والسجلات الوطنية، التي تولت بدورها عهدة الوثائق في اليوم التالي، وفق ساوبر. وأوضح في بيان أنه “منذ هذا الاكتشاف، تعاون المحامون الشخصيون للرئيس مع الأرشيف ووزارة العدل في عملية لضمان أن أي سجلات لإدارة أوباما وبايدن في حيازة المحفوظات بشكل مناسب”. “جزء من هذا التعاون شمل محامي بايدن الشخصيين الذين يفحصون مواقع أخرى ربما تم فيها شحن السجلات بعد مغادرة بايدن لمنصب نائب الرئيس عام 2017”. اختتم هذا البحث مساء الأربعاء، حسبما قال بايدن لصحفيين الخميس، على الرغم من أنه لم يذكر متى تم العثور على الدفعة الثانية من الوثائق.

ترامب:

أبلغ ممثل ترامب إدارة المحفوظات والسجلات الوطنية في ديسمبر 2021 أنه تم العثور على سجلات رئاسية في مارالاغو، بعد حوالي عام من ترك ترامب منصبه. تم نقل 15 صندوقا من السجلات التي تحتوي على بعض المواد السرية من مارالاغو إلى الإدارة في يناير. بعد بضعة أشهر، قام محققون من وزارة العدل ومكتب التحقيقات الفيدرالي بزيارة مارالاغو للحصول على مزيد من المعلومات حول المواد السرية التي تم نقلها إلى فلوريدا. وقدم المسؤولون الفيدراليون أمر استدعاء بشأن بعض الوثائق التي يعتقد أنها موجودة في المنتجع. في أغسطس 2022، قام عملاء مكتب التحقيقات الفيدرالي بإجراء بحث لاسترداد 33 صندوقا من مارالاغو. بما في ذلك ما يقرب من 100 وثيقة سرية كانت موجودة في غرفة التخزين والمكتب.

شارك:

شاهد أيضاً

فرنسا.. إضراب عام وترقب لمظاهرة ضخمة احتجاجا على نظام التقاعد

نبأ الأردن-تشهد فرنسا، الثلاثاء، إضرابا عاما وطنيا على مستوى كافة القطاعات العمالية تلبية لدعوة من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *