الخميس , 2022/12/08

10 مدربين في مونديال قطر سبق لهم أن شاركوا في كأس العالم كلاعبين

نبأ الأردن-ما يقرب من ثلث المدربين المتواجدين في كأس العالم 2022، شاركوا في البطولة من قبل كلاعبين، وهم يعرفون شعور التواجد على أرض الملعب والمشاركة في المباريات.

من هذه المجموعة، تمكن اثنان منهم من تسجيل الأهداف في كأس العالم. وكان لأحدهما، شرف رفع الكأس كقائد لمنتخب بلاده وأيضًا كمدرب.

وفيما يأتي لائحة المدربين العشرة الذين شاركوا في كأس العالم من قبل كلاعبين:

ديدييه ديشان – فرنسا (1998): قاد لاعب الوسط الدفاعي السابق، منتخب فرنسا في حملة الانتصارات على أرضه بفوزه على البرازيل 3-0 في المباراة النهائية، وبعد 20 عامًا، نال ديشان اللقب كمدرب أيضًا.

لويس إنريكي – إسبانيا (1994، 1998، 2002): سجل المهاجم السابق هدفين في كأس العالم، وما يزال يتذكر أنه ترك مباراة إيطاليا في ربع نهائي بطولة العام 1994 بالولايات المتحدة، بكسر في أنفه ووجهه ملطخ بالدماء، بعد لعبة مشتركة مع ماورو تاسوتي.

ليونيل سكالوني – الأرجنتين (2006): فاز الظهير السابق بكأس العالم تحت 20 سنة مع الأرجنتين العام 1997، وبعد سنوات، يمكن العثور عليه مرة أخرى على أرض الملعب، وهو يلعب واحدة من أكثر المباريات إثارة في ألمانيا 2006 أيضًا.

جاريث ساوثجيت – إنجلترا (1998، 2002): لم يتمكن قلب الدفاع السابق من اللعب كثيرًا مع المنتخب الإنجليزي في نهائيات كأس العالم، لكنه عاد بعد ذلك كمدرب في روسيا 2018، ليقود منتخب بلاده إلى المركز الرابع في أول ظهور له.

ريجوبيرت سونج – الكاميرون (1994، 1998، 2002، 2010): ظهر المدافع الكاميروني السابق لأول مرة في نهائيات كأس العالم وهو يبلغ من العمر 17 عامًا فقط، ودخل التاريخ لتلقيه بطاقات حمراء في نسختين مختلفتين.

دراجان ستويكوفيتش – يوغوسلافيا (1990، 1998): الأهداف الجميلة وركلة الترجيح الحاسمة التي ارتطمت بالعارضة أمام الأرجنتين في ربع النهائي، هي جزء من ذكريات لاعب خط الوسط الصربي السابق في العام 1990. بشكل عام، نجح ستويكوفيتش في التسجيل ثلاث مرات في نهائيات كأس العالم.

أليو سيسي – السنغال (2002): ظهر لاعب خط الوسط الدفاعي السابق في أول مشاركة لا تنسى في كأس العالم مع بلاده العام 2002، وساعد السنغال على إنهاء الموسم ضمن أفضل ثمانية فرق في البطولة.

جريج بيرهالتر – الولايات المتحدة (2002، 2006): كمدافع ، كان جزءًا من المنتخب الأميركي في نسختين مختلفتين من كأس العالم. في أولهما، ساعد الأمريكيين في الوصول إلى ربع النهائي، وشارك في مباراة مثيرة ضد ألمانيا.

باولو بينتو – البرتغال (2002): ظهر لاعب خط الوسط السابق في الحملة المحبطة من البرتغال العام 2002. ثم بعد أكثر من عقد من الزمان، عاد مع منتخب بلاده، لكن هذه المرة قادهم كمدرب في البرازيل العام 2014.

أوتو أدو – غانا (2006): حظي لاعب خط الوسط السابق بشرف التواجد في أرض الملعب في أول ظهور لبلاده في نهائيات كأس العالم في ألمانيا 2006، عندما بلغ المنتخب الغاني دور الـ16.

شارك:

شاهد أيضاً

مدرب الأرجنتين: هدفنا الفوز في الوقت الأصلي

نبأ الأردن-رد ليونيل سكالوني، المدير الفني لمنتخب الأرجنتين، بانفعال شديد، على سؤال بخصوص حالة متوسط …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.