الأخوة البرلمانية الاردنية مع دول حوض النيل تندد بارهاب الاحتلال في القدس

نبأ الأردن – أعرب رئيس واعضاء لجنة الأخوة البرلمانية الاردنية مع دول حوض النيل عن استهجانهم واستنكارهم الصمت الدولي إزاء أحداث العنف التي شهدتها القدس الشرقية المحتلة، والتي قامت بها مجموعات يهودية متطرفة مستهدفة الأشقاء الفلسطينيين من سكان البلدة القديمة في القدس الشرقية، ما أسفر عن إصابة العشرات من المدنيين الفلسطينيين.

واعتبرت اللجنة، على لسان رئيسها النائب عبيد ياسين في بيان اصدرته الثلاثاء ، ان الأعمال والممارسات والانتهاكات الاسرائيلية والخطط التي تقوم بها الكيان الغاصب في القدس ومحاولة فرض السيادة الإسرائيلية عليها، تشكل مخالفة لقرارات الشرعية الدولية، والقانون الدولي وتقوض فرص إحياء عملية السلام لتحقيق أمن واستقرار المنطقة.

ونددت اللجنة بأشد العبارات، أن العدوان الاسرائيلي السافر الذي يستهدف المدنيين الفلسطينيين، وينتهك حرية العبادة للشعب الفلسطيني وقدسية الحرم الشريف والمسجد الأقصى طيلة شهر رمضان المبارك.

وثمنت اللجنة جهود جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين صاحب الوصاية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس بالدفاع عن القضية الفلسطينية وحقوق شعبها وإقامة دولته الفلسطينية المستقلة ذات السيادة الكاملة وعاصمتها القدس الشريف .

وحثت اللجنة جميع الدول الشقيقة وبرلماناتها الى تحمل مسؤولياتها من أجل وقف هذا العدوان وحماية الشعب الفلسطيني.

شارك:

شاهد أيضاً

النائب خليل عطية يسأل الحكومة عن حرائق الاحتلال في الأغوار

نبأ الأردن – وجه النائب خليل عطية عدة أسئلة للحكومة عبر رئاسة مجلس النواب، حول …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.