البدور : 2 مليون أردني أصيبوا .. ويجب فحص “الاجسام المضاده” قبل المطعوم

نبأ الأردن – قال الدكتور ابراهيم البدور عضو مجلس أمناء المركز الوطني لحقوق الانسان ورئيس لجنة الصحة، إن فحص الأجسام المضادة ضد فيروس كورونا مهم لمعرفة “المناعه المجتمعية ،” والتي من خلالها نعرف نسبه الأردنيين الذي أُصيبوا في الفيروس.

وأضاف أن هذا الفحص ضروري أيضاً قبل إعطاء مطعوم كورونا للناس، فإذا كان الشخص قد أصيب سابقا وتكوّن عنده أجسام مضادة ضد هذا الفيروس فيكون قد أخذ مناعه ضد هذا الفيروس ولا يحتاج الى المطعوم .

وبما أن عدد المطاعيم التي ستصل لنا وحسب الاتفاق مع منظمة الصحه العالميه هو ١٠٪؜ من عدد السكان فهذا يعني أننا سنحصل على مليون مطعوم فقط .
وأضاف أنه حتى لو حصلنا على ٥٪؜ أخرى حسب إتفاق مباشر مع الشركات المنتجه للمطعوم فإن العدد الكلي سيصل الى مليون ونصف مطعوم ….لكن عدد سكان الاردن بحدود ١٠ مليون ….!!

واوضح أن عدد المصابين المسجلين رسميًا في الأردن وصل أكثر من ٢٠٠ الف حاله ولكن فعلياً الأرقام الحقيقه على الأرض تكون بالعادة ١٠ أضعاف العدد المسجل وهذا يعني أن بحدود مليوني أردني قد أُصيب ولكن لا نعرفهم، لانهم لم يعملوا الفحص أصلاً و لا هم يعرفون أنهم أُصيبوا ولا وزاره الصحه تعرف كذلك .

وقال إنه ولذلك يجب عمل فحص أجسام مضاده لاي شخص قبل إعطائه المطعوم لتوفير المطاعيم وتوجيه المطعوم للفئات التي لم يتم إصابتهم بعد ولا يحملوا أجسام مضادة أصلاً لحمايتهم من الاصابه ،على أن تكون الاولوية لمقدمي الخدمة الطبيه وكبار السن .

شارك:

شاهد أيضاً

وفاة منتفع بمركز إعاقة واحالة موظف الى الادعاء العام

عمان – نبأ الأردن – احالت لجنة تحقيق شكلها وزير التنمية الاجتماعية ايمن المفلح احد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.