الأحد , 2022/09/25

وزارة العدل تطلق المراقبة الإلكترونية.. أحدى بدائل العقوبات السالبة للحرية

نبأ الأردن – أطلقت وزارة العدل، الأحد، المراقبة الالكترونية كأحد بدائل التوقيف القضائي والعقوبات السالبة للحرية “نظام السوار الإلكتروني”، بعد دخول نظام وسائل وآليات تنفيذ بدائل العقوبات السالبة للحرية رقم (46) لسنة 2022 “حيز التنفيذ”.

وقال وزير العدل، أحمد الزيادات، في بيان صحفي للوزارة، الأحد، إنّ النظام صدر بالاستناد إلى المادة (25/ مكررة) من قانون العقوبات المعدل التي وسعت من شريحة بدائل العقوبات السالبة للحرية لتشمل المراقبة الالكترونية وحظر ارتياد المحكوم عليه أماكن محددة، وهذه البدائل تطبق من خلال السوار الالكتروني، وسيستخدم السوار الالكتروني أيضاً في المراقبة الالكترونية كبديل للتوقيف القضائي سندا لأحكام قانون أصول المحاكمات الجزائية .

ووفقاً لهذا النظام تصدر المحكمة قرارها بوضع الشخص بالمراقبة الالكترونية وتحديد المدة الزمنية والنطاق الجغرافي المحدد بمنطقة جغرافية معينة أو بمسار معين او بكليهما، وتتولى مديرية العمليات والسيطرة في الامن العام متابعة التزام المحكوم عليه بذلك.

ومن الفوائد المرجوة من تطبيق السوار الإلكتروني الحد من الاثار المترتبة على العقوبات السالبة للحرية والتوقيف القضائي بالنسبة للأشخاص غير المكررين، وتحقيق سياسة وقائية تهدف الى منع اختلاطهم بغيرهم من الموقوفين والمحكومين، والحفاظ على مصادر رزقهم.

وأضاف ان الوزارة قامت بشراء (1500) سوار الكتروني سوف يتم استخدامها لهذا الغرض، وان النظام قابل للتوسع مستقبلا ليستوعب 5000 سوار اذا ما اقتضت الحاجة ذلك.

شارك:

شاهد أيضاً

ملتقى الإعلام للتنمية الثقافية يعقد أولى جلساتة مع رئيس بلدية المفرق الكبرى

نبأ الأردن- ضمن فعاليات برنامج الثقافي والإعلامي المجتمعي والذي ينظمه ملتقى الإعلام للتنمية الثقافية بعنوان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.