وجبة خفيفة ولذيذة تخفض “بشكل مفاجئ” قراءة ارتفاع ضغط الدم

نبأ الأردن – يعد ارتفاع ضغط الدم مقدمة لأحداث خطيرة في القلب والأوعية الدموية، لذا من المهم عكس القراءة العالية.

ويصف ارتفاع ضغط الدم ما يحدث عندما تكون قوة دفع الدم على جدران الشرايين عالية جدا باستمرار. ويمكن أن يتسبب ذلك في انقباض الشرايين وتضييقها، وهي عملية يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب. ولحسن الحظ، ثبت أن التدخلات الغذائية تعكس هذه العملية وستؤدي واحدة على وجه الخصوص إلى ابتهاج عشاق الشوكولاتة.

وثبت أن المركبات النباتية الموجودة في الكاكاو والتي تسمى الفلافانول تقلل من ارتفاع ضغط الدم.

وهذا هو نتيجة التحليل التلوي الذي تم إجراؤه لتحديد تأثير الشوكولاتة الغنية بالفلافانول أو منتجات الكاكاو على ضغط الدم لدى المصابين بارتفاع ضغط الدم أو غير المصابين به.

والتحليل التلوي هو تحليل إحصائي يجمع بين نتائج الدراسات العلمية المتعددة، فهو يساعد على تحديد الاتجاهات التي يمكن أن تعزز الادعاءات العلمية.

ولتحديد الارتباط بين المنتجات الغنية بالكاكاو وضغط الدم، قام فريق من الباحثين بمسح قواعد البيانات الإلكترونية، وبالإضافة إلى ذلك قاموا بالبحث في سجلات التجارب الدولية، والقوائم المرجعية لمقالات المراجعة والتجارب المتضمنة.

وجمعوا نتائج التجارب المعشاة ذات الشواهد (RCT) التي تبحث في آثار الشوكولاتة أو منتجات الكاكاو على ضغط الدم الانقباضي والانبساطي لدى البالغين لمدة لا تقل عن أسبوعين.

ويشار إلى أن ضغط الدم الانقباضي والانبساطي هما الرقمان الرئيسيان المستخدمان لتسجيل مستوى ضغط الدم.

وكشفت التحليلات التلوية لـ 20 دراسة شملت 856 مشاركا يتمتعون بصحة جيدة عن تأثير خفض ضغط الدم “ذي الدلالة الإحصائية” لمنتجات الكاكاو الغني بالفلافانول مقارنةً بالمجموعة الضابطة في تجارب قصيرة المدى من أسبوعين إلى 18 أسبوعا.

وكتب الباحثون: “الشوكولاتة ومنتجات الكاكاو الغنية بالفلافانول قد يكون لها تأثير ضئيل ولكن مهم من الناحية الإحصائية في خفض ضغط الدم بمقدار 2‐3 ملم زئبقي على المدى القصير”. (يتم قياس الرقمين لارتفاع ضغط الدم بوحدة ملليمتر من الزئبق mmHg).

وخلصوا إلى أنه نظرا لأن التأثيرات لوحظت فقط على المدى القصير، فإن “التجارب طويلة المدى التي تبحث في تأثير منتجات الكاكاو ضرورية لتحديد ما إذا كان ضغط الدم ينخفض ​​على أساس مزمن عن طريق تناول الكاكاو يوميا”.

وقد يكون البحث في فوائد الكاكاو لخفض ضغط الدم مشجعا، لكن هذا ليس ترخيصا للاستهزاء بالعلاج اللذيذ، حيث حذرت فيكتوريا تايلور، أخصائية التغذية في مؤسسة القلب البريطانية، من أن “شوكولاتة الحليب التي تحظى بشعبية في المملكة المتحدة منخفضة جدا في مواد الكاكاو الصلبة وكذلك مضادات الأكسدة”.

ومضادات الأكسدة هي مركبات ينتجها جسمك وتوجد في الأطعمة، مثل الكاكاو والتي يعتقد أنها تحسن علامات أمراض القلب.

وحذرت تايلور من أن “الشيء الآخر الذي يجب تذكره هو أن جميع أنواع الشوكولاتة، سواء كانت بيضاء أو مع الحليب أو سوداء، تحتوي على نسبة عالية من السعرات الحرارية بسبب محتواها من الدهون والسكر، ولذا إذا أكلت الكثير منها قد تكتسب وزنا، وهو أمر لا يفيد قلبك بالتأكيد”.

وينصح الخبراء بتقليل كمية الملح في الطعام وتناول الكثير من الفاكهة والخضروات لخفض ضغط الدم المرتفع.

كما تحذر هيئة الخدمات الصحية الوطنية البريطانية (NHS)، من أنه كلما زادت كمية الملح التي نتناولها، ارتفع ضغط الدم.

وتنصح الهيئة الصحية بتناول أقل من 6غ (0.2 أونصة) من الملح يوميا، أي نحو ملعقة صغيرة.

كما تنصح بتناول نظام غذائي قليل الدسم يحتوي على الكثير من الألياف، مثل الأرز والحبوب الكاملة والخبز والمعكرونة، والكثير من الفاكهة والخضروات للمساعدة أيضا في خفض ضغط الدم.

المصدر: إكسبريس

شارك:

شاهد أيضاً

كيف تتعامل مع درجات الحرارة المرتفعة؟

نبأ الأردن- ترتفع درجة حرارة الطقس في فصل الصيف وقد تصل إلى أكثر من 40 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.