الإثنين , 2022/11/28

جامعة “الزيتونة” تنظم يوم توعوي حول آفة المخدرات والحد من ظاهرة حوادث السير

نبأ الأردن-تحت رعاية رئيس جامعة الزيتونة الاردنية الاستاذ الدكتور محمد المجالي، نظمت عمادة شؤون الطلبة شعبة النشاط الثقافي والاجتماعي في الجامعة يوم توعوية لطلبتها حول آفة المخدرات وآليات مكافحتها والحد من ظاهرة حوادث السير بالتعاون مع الشرطة المجتمعية / جنوب عمان في مديرية الامن العام، بحضور مدير الاعلام والشرطة المجتمعية العقيد محمود الشياب وعدد من مرتبات الامن العام وعميد شؤون الطلبة الدكتور منير العفيشات وعمداء الكليات واعضاء الهيئتين التدريسية والادارية والطلبة.

وتحدث العقيد محمود الشياب عن دور الأجهزة الأمنية في الحفاظ على أمن وأمان الوطن والمواطن موضحاً مفهوم الشرطة المجتمعية وأهدافها وآلية عملها في المجتمع المحلي مشيراً إلى أنها أولت اهتماماً كبيراً لمثل هذه المحاضرات الهادفة والتي تبحث القضايا التي تهم المواطن.

وأكد الشياب أن الشباب هم الركيزة الاساسية في المجتمع ولابد من الاهتمام بهذه الفئة وتعزيز مستوى الوعي لديهم من خلال اشراكهم بالندوات والمحاضرات ودورات التي تطلقها مديرية الامن العام لتحصينهم من المخاطر المختلفة ومن اهمها آفة المخدرات وحوادث السير.

ووضح النقيب عمار الرواجيح مفهوم آفة المخدرات والتي تعمل على إتلاف خلايا الجهاز العصبي وكافة خلايا الجسم، إضافة إلى آثارها على جسم المتعاطي ومختلف الأمراض الناجمة عنها، مؤكداً أنها آفة تفتك بالشعوب، وتهدد الأمن الداخلي للدولة.

وبين الرواجيح أن أضرار المخدرات لا تؤثر في الشخص المتعاطي وحسب، وإنما تمتد لتفتك بالأسرة والمجتمع ككل، داعياً الطلبة إلى ضرورة مكافحة هذه الآفة، ونشر الوعي بأضرارها، وكيفية مواجهتها بين زملائهم وأسرهم.

وقدم النقيب احمد الضمور من ادارة السير خلال المحاضرة الإرشادات والنصائح للتخفيف من حوادث الطرق من خلال الإلتزام بالقواعد الامنة والسليمة اثناء القيادة، لا سيما وأن حوادث المرور تهدد أمن وسلامة المجتمع الأردني جراء ما تخلفه من آثار نفسية واجتماعية واقتصادية

وتخلل اللقاء عرض مسرحي قدمه فريق المسرح الشرطي التابع لمديرية الأمن العام، بهدف زيادة الوعي حول خطورة حوادث السير و تأثيرها على المجتمع .

شارك:

شاهد أيضاً

افتتاح معرض مكتبة الأسرة الاردنية في جامعة الحسين بن طلال

نبأ الأردن- تحت رعاية مدير ثقافة معان الدكتور يوسف الشمري أفتتح في مكتبة الامير الحسين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.