الثلاثاء , 2022/10/04

عبيدات يؤكد الحاجة إلى إيجاد وعي لعدم تأثير العمل السياسي على حيادية الجامعات

نبأ الأردن- أكد رئيس الجامعة الأردنية الدكتور نذير عبيدات، الحاجة الماسّة لإيجاد حالة من الوعي بين كوادر الجامعات من أعضاء هيئة التّدريس وإداريين وطلبة بوجوب عدم تأثير العمل السياسيّ على مبدأ الحياد التّام الذي تنتهجه الجامعات، بوصفها مؤسّسات تتمتّع بالحاكميّة والقوانين والأنظمة والتعليمات ذات الخصوصيّة، وتقف على مسافة واحدة من التيّارات السياسيّة المتنافسة.
جاء ذلك خلال محاضرة له في كلية الدفاع الوطني الملكية الأردنية، اليوم الأحد، بعنوان “البيئة الجامعية ودورها في تعزيز الإصلاحات السياسية” للدارسين في دورة الدفاع العشرين في الكلية.
وبيّن عبيدات، خلال محاضرته، متطلّبات المرحلة المقبلة على المستوى السّياسيّ، مؤكّدًا وجود إرادة ملكيّة سامية بضرورة تحقيق التّحوّل السياسي من أوسع أبوابه، لافتًا إلى أنه جرى تعزيز تلك الإرادة الملكيّة بالتّشريعات اللازمة من خلال سن قوانين الأحزاب والانتخاب والإدارة المحلية.
ودعا إلى إشراك الطّلبة في اتّخاذ القرارات بطريقة رشيدة وعقلانيّة وعلميّة، وإدخالهم في عمليّة اتّخاذ القرار والمشاركة السّياسيّة، بحيث لا تخلو لجنة من اللجان المشكّلة لوضع الأنظمة والتّعليمات الخاصّة بالجامعة من مشاركة طلّابيّة؛ لتسريع عملية تكيّف الجامعات مع هذه الإصلاحات السياسيّة.

وقال عبيدات: “إنّ الهدف الرئيس لأي تغيير سياسي ينشدُ تعزيزَ القوة الوطنية والأداء؛ إذ أنّ مفاهيم القوة تتشكّل بوصفها مصادر وموارد وقدرة ونتائج، الأمر الذي يعود بالفائدة على تقييم واقع ومستقبل المملكة الأردنية الهاشمية”.
وبيّن أنّ دور الجامعات يتمثّل في بناء الأمم، إذ تعد مؤسسات رئيسة في عمليات التغيير الاجتماعي والسياسي والتنمية، وتكمن مسؤوليّتها في إنتاج قِوًى عاملة ذات مهارات عالية ومخرجات بحثيّة رفيعة المستوى، لتحقيق الأهداف المنتظرة التي تدفع نحو تغيّر سياسي واقتصادي واجتماعي.
وقدّم عبيدات، وصفًا للمرحلة المقبلة، حيث تشرع الجامعات في تشكيل إطارٍ للعمل الحزبيّ داخل أروقتها، قائلًا إنّ “على الجامعات أن تكون الوجه السياسيّ البارز لبلدنا”، مشيرًا إلى “أنّ هذا ليس جديدًا عليها، فقد تجلّى مسبقًا في فترات مختلفة من تاريخ بلدنا؛ إذ استمرّت الجامعات على مرّ عمرها في ممارسة أشكالٍ من النّشاطات الحزبيّة غير المعلنة، والتي حالت دون غياب العمل الحزبيّ عن السّاحة”.
وختم عبيدات حديثه بلفت الانتباه إلى خلوة عقدتها الجامعة الأردنيّة، أخيرا، لرؤساء الجامعات ومسؤوليها، بعنوان “نحو خارطة الطريق للعمل الحزبي في الجامعات”، والتي جاءت تنفيذًا لدعوة الملك عبد الله الثّاني التي أطلقها خلال لقائه رؤساء الجامعات في تمّوز الماضي، في سياق تدشين اتّجاه واضح للتّشريعات والسّياسات الأردنيّة تعزيزًا لاندماج الشّباب في العمل العامّ عبر بوابة المشاركة السّياسية الحزبيّة.
وفي نهاية المحاضرة التي حضرها آمر الكلية العميد الركن عزام الرواحنة ورئيس وأعضاء هيئة التوجيه في الكلية، قام عبيدات بالإجابة عن أسئلة واستفسارات الدّارسين والحاضرين.

شارك:

شاهد أيضاً

لاعب عمان الاهلية للجمباز يتوج ببرونزية بطولة كأس التحدي العالمي

نبأ الأردن- توج لاعب المنتخب الوطني ومنتخب جامعة عمان الأهلية للجمباز سليم ناغوج بالميدالية البرونزية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.