الإثنين , 2023/01/30

إغلاق 35 صفحة ومجموعة تنتحل اسم وزارة التنمية وصندوق المعونة

نبأ الأردن- واصلت وزارة التنمية الاجتماعية بالتعاون مع مديرية الأمن العام/وحدة مكافحة الجرائم الإلكترونية، متابعة وإغلاق صفحات ومجموعات مزورة على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، تنتحل اسم الوزارة وصندوق المعونة وبرنامج الدعم النقدي الموحد.
وقال الناطق الإعلامي في الوزارة أشرف خريس لوكالة الأنباء الأردنية (بترا)، اليوم الأربعاء، إن الوزارة وبالتعاون مع وحدة مكافحة الجرائم الإلكترونية وضابط ارتباط الوحدة في الوزارة، قاموا بإغلاق 35 صفحة ومجموعة على موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك تنتحل اسم الوزارة وصندوق المعونة الوطنية وبرنامج الدعم النقدي الموحد.
وأكد خريس، أن هدف تلك الصفحات والمجموعات هو الاحتيال على المواطنين والمنتفعين، حيث تم تحويل المتهمين إلى القضاء بتهم انتحال صفة الوزارة والصندوق، إضافة لتهمة الاحتيال على المواطنين.
وقال ضابط ارتباط مديرية الأمن العام/وحدة مكافحة الجرائم الإلكترونية في الوزارة، النقيب المهندس حسين العفيف لـ(بترا)، إن معظم الصفحات والمجموعات التي تم إغلاقها مصدرها من خارج الأردن، وأنه تم ضبط منشئي الصفحات الذين يتواجدون داخل المملكة.
وأوضح، أن هدف تلك الصفحات والمجموعات الاحتيال على المواطنين ومنتفعي صندوق المعونة، بهدف الحصول على أموالهم بحجة التسجيل للحصول على المعونة من خلال روابط وهمية تقوم بخصم مبلغ مالي من رصيد الهاتف وتحويل المبلغ للخارج.
وبين أن تلك الروابط تقوم على تحويل المبالغ المالية من المحافظ الإلكترونية إلى محافظ المحتالين، كما يقوم المواطنون بتزويد الصفحات المزورة بصور عن هويتهم المدنية وجواز السفر وهي أخطر ما يتم التعامل معه في الوقت الحالي، حيث يقوم المحتالون بفتح حسابات بنكية إلكترونية بأسماء المواطنين وسحب مبالغ مالية منها، وسحب خطوط هاتف باسمهم.
ودعا العفيف المواطنين إلى عدم التعامل مع الصفحات والمجموعات التي تنتحل صفة وزارة التنمية وصندوق المعونة، وعدم ارسال صور الهوية المدنية وجواز السفر لتلك الصفحات والمجموعات، حتى لا يقعوا ضحية الاحتيال.

شارك:

شاهد أيضاً

وفد الاتحاد الأوروبي في عمان يستضيف برنامجاً بعنوان (مبادرة التدريب الأفضل للغذاء الأكثر أمانًا)

نبأ الأردن – تعقد الإدارة العامة للصحة والمستهلكين التابعة للمفوضية الأوروبية غداً، برنامجاً تدريبياً لتعزيز …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *