الجمعة , 2022/09/30

جلسة حوارية حول واقع سوق وفرص العمل مع الأئمة والخطباء

نبأ الأردن – رعى وزير العمل نايف استيتيه وبحضور وزير الأوقاف والشؤون الاسلامية الدكتور محمد الخلايلة اللقاء الحواري الذي أقامته وزارة العمل اليوم حول واقع وفرص العمل في القطاع الخاص مع الأئمة والخطباء وذلك بهدف توجيه رسالة تهدف الى تشجيع الشباب وحثهم على التوجه للعمل وبيان أهميته التي حث عليها ديننا الاسلامي الحنيف وعن دور الأئمة والخطباء في هذا المجال وفق المنهاج النبوي الشريف الذي اعتبر بأن العمل يعد من أهم ركائز حياة الشباب وان اسواق العمل مفتوحة ودعوة الأردنيين للتوجه للانتاج والابداع والريادة من خلال توجههم للعمل او التدريب المهني بهدف الحصول على مهارات تؤهلهم وتفتح لهم ابواب سوق العمل
وفي بداية الجلسة الحوارية شكر وزير الاوقاف الخلايلة وزارة العمل على اهتمامها وحرصها على معالجة المشكلات والصعوبات التي تواجه المجتمع الاردني وخاصة البطالة وفرص العمل
ووجه حديثه للسادة الأئمة والخطباء مؤكدا اهمية هذا اللقاء والذي يأتي للتباحث والمشاركة سويا من خلال دور الائمة والخطباء الكبير في توجيه ووعظ وارشاد الناس في الخطب والمواعظ والدروس التي يعقدونها في المساجد كافة
وأضاف الخلايلة بان ديننا الاسلامي الحنيف قد حث على العمل وفق العديد من الآيات الكريمة والاحاديث النبوية الشريفة مشيرا لأهمية الابداع والاتقان في العمل، في حين رحب استيتيه بوزير الاوقاف وبجميع الحضور وبين أن هذا اللقاء الحواري تبرز أهميته من خلال الدور الكبير الذي يؤديه الخطباء والائمة في خطبهم ودروسهم بما يعود بالاثر النافع الكبير على الشباب وتحفيزهم لاكتساب المهارات والتوجه الى سوق العمل
واضاف استيتيه ان هناك عدد من المحاور الهامية التي يجب على خطبائنا وأئمتنا ايلاء كل عناية واهتمام من خلال التركيز على اخلاقيات العمل والالتزام بالجدية واهمية تطوير الذات وحب العمل اضافة الى توفر اهمية عمل مناسبة تتوفر فيها كافة ظروف السلامة والصحة المهنية والاجر المناسب واشار بان الوزارة تقدم العديد من البرامج التشغيلية والتدريبية التي بدورها توفر فرص العمل المناسبة
هذا وقد تحدث عدد من الخطباء والائمة الحضور فقال الشيخ موسى شطناوي من مديرية اوقاف المفرق ان التشاركية مع وزارة الاوقاف في هذه الجلسة تعد بادرة طيبة من اجل تعزيز مفهوم العمل في نفوس الشباب وحثهم الى التوجه للمهنية في العمل بسبب قلة الفرص في القطاع العام
ومن جانبه تحدث الشيخ جمال ابو خديجة من مديرية اوقاف الرصيفة قائلا ان من اهم الفوائد المرجوة من هذه الورشة تغيير المفهوم السائد ان البلد ليس فيها فرص عمل بل هي تزخر بالكثير من الفرص ولكننا نحتاج الى العمل بجد لتغيير هذه النظرة وتوجيه الناس لاستغلال هذه الفرص
فيما وجه الشيخ صالح الفالوجي من مديرية اوقاف العقبة باننا قد وجدنا ان هناك عملا جادا من وزارة العمل من اجل تغيير نظرة الناس وتطويرها في مجالات سوق العمل واحتياجاته الحقيقية وان هناك مهنا لا بد من طرحها وخاصة مع التطور بل النقلة السريعة والنوعية في مجال المواصلات والاتصالات وعلى سبيل المثال لا الحصر وجود المهن في صيانة سيارات الهايبرد والكهرباء.
وقال الشيخ توفيق ابو خيط من مديرية أوقاف اربد والشيخ نورالدين بشتاوي بأنها كانت حوارية مثمرة بحثت دور الخطباء في تشجيع الشباب بالتوجيه نحو العمل المهني وتغير ثقافة العيب ومناقشة الاستبانة التي تم طرحها للحوار وأهمية العمل على تكثيف الخطب والدروس التي تعمل على تغير فكر الشباب.
ومما يذكر بأن الدكتور وائل عيسى من القطاع الخاص أدار الحوار والنقاش في هذا اللقاء الجواري والذي جاد بواقع جلستين.

شارك:

شاهد أيضاً

اطلاق أول برنامج خاص بالمهارات الرقمية في الأردن

نبأ الأردن-رعى وزير الاقتصاد الرقمي والريادة أحمد الهناندة، حفل اطلاق كورليشن ون الشركة المتخصصة بتكنولوجيا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.