عقد جماعي يتضمن حوافز مادية لعمال شركة “بلدنا”

نبأ الأردن – وقعت النقابة العامة للعاملين في الصناعات الغذائية أمس، عقد عمل جماعي مع شركة الألبان الدنماركية “بلدنا”، يتضمن حوافز مادية ويحافظ على الأمن الوظيفي وحقوق العاملين فيها.

وأوضحت النقابة في بيان صحافي اليوم، أن عقد العمل الجماعي هو ثمرة جهود مشتركة، وجاء بعد العديد من اللقاءات الودّية التي عقدت بين الطرفين، مثمنةً، تعاون إدارة الشركة سيما أنه يأتي في ظروف استثنائية جراء جائحة كورونا وما رافقها من إعلان لأوامر الدفاع وخاصة المتعلقة بالاقتصاد الوطني.

وتم بموجب العقد الجماعي، الذي وقعه، رئيس النقابة عايد شحاده، ونائب الرئيس بشرى السلمان، ومدير عام الشركة عمر الحوراني، صرف مكافاة بقيمة 50 دينار لجميع العاملين لمن أتم سنة ولمرة واحدة. وصرف مكافاة نهاية الخدمة لكل من أمضى على خدمته في الشركة أكثر من خمسة عشر عاما بقيمة ثلاثة شهور. وبقيمة ستة شهور لكل من مضى على خدمته أكثر من 25 عاما.

وتتضمن العقد، تثبيت أصحاب العقود محددة المدة لمن مضى على خدمته في الشركة أكثر من خمس سنوات متواصلة. وشمول الموظفين في الصندوق الادخاري لمن مضى على خدمته في الشركة أكثر من خمس سنوات متواصلة.

كما حدد العقد، موعد صرف راتب الثالث عشر والرابع عشر كالاتي : راتب الثالث عشر مع راتب شهر 6 حزيران، وراتب الرابع عشر مع راتب شهر 12 كانون اول.

شارك:

شاهد أيضاً

شرعيون واجتماعيون : “الجروبات” .. تواصل لا تناحر

نبأ الأردن – بترا – إيمان المومني – من المفترض ان تحكم المجموعات “الجروبات” عبر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.