الجمعة , 2022/09/30

عاجل – تفاصيل الحكم على اثنين من فارضي الأتاوات في إربد .. هددا بهتك عرض والدة المشتكي وشقيقته

نبأ الأردن – أصدرت محكمة صلح جزاء اربد الثلاثاء، حُكماً وجاهياً يقضي بحبس شخصين لمدة ستة سنوات وذلك عملا بأحكام المادة ٤١٥ مكرره والتي كانت ضمن التعديلات التي اقرها مجلس الأمة ودخلت حيز النفاذ في شهر ٦ من عام ٢٠٢٢ والتي جاءت باحكام تتعلق بفارضي الأتاوات وأصحاب السوابق الجرمية.

وحسب محور القضية، فإن المشتكى عليهما من أصحاب السوابق الجرمية كان لديهما ديناً بقيمة ٥٠٠ دينار على أحد الأشخاص، وكانا يبحثان عنه لغايات استفياء ذلك المبلغ عن طريق تهديده، وعلى ذلك تم التواصل مع المشتكي الذي هو شقيق ذلك الشخص، وقاما عند اللقاء به بتهديده بحيث قام احد المشتكى عليهما بوضع مسدس على رأس المشتكي وموس على خصره مهدداً إياه بأنه اذا لم يقم بجلب مبلغ مئة دينار خلال ساعة سيقوم بحرق مركبة المشتكي، فيما قام المشتكى عليه الآخر بتهديد المشتكي بأنه سيقوم بضرب والدة المشتكي وشقيقته على وجهها بالموس الذي الذي قام بإشهاره بوجهه وانه سيقوم بخلع بنطالة والدخول الى منزل المشتكي مهدداً بهتك عرض والدة المشتكي. وكان المشتكي بعد تقديم الشكوى، وخوفا من التهديدات من قبل المشتكى عليهما، قد أسقط الححق الشخصي عنهما. وأكدت المحكمة في قرارها، أنها، وبعد استكمال كافة أدوار المحاكمة والاستماع الى شهود النيابة العامة، قد أصدرت حكمها بالسجن 3 سنوات بحق المشتكى عليها، وضاعفت العقوبة نتيجة لشناعة الفعل، وعللت قرارها بأنها حكمت بالحد الأعلى للعقوبة لكون المشتكى عليهما من أصحاب السوابق الجرمية، ومن أجل محاربة ظاهرة البلطجية، وعدم استغلال خوف المجتمع ليبقى بعيداً عن التعدي عليه من قبل أصحاب السوابق بحكم قدرتهم على ذلك كونهم لا يخشون عواقب الأمور، وكذلك لتحقيق الردع العام لكل من تسول له نفسه بتهديد أحد من أبناء هذا الوطن بالافتراء عليه بجناية، ولم تأخذ بالاسقاط المقدم من قبل المشتكي وان هذه المادة جاءت بعد حادثة فتى الزرقاء وأصبحت العقوبات فيها تصل حد الإعدام.

شارك:

شاهد أيضاً

تربية الرصيفة تكرم اوائل الطلبة في الثانوية العامة

نبأ الأردن- كرمت مديرية التربية والتعليم في لواء الرصيفة بمحافظة الزرقاء اليوم الخميس أوائل الثانوية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.