قطاع الألبسة : مصير 53 ألف عامل في مهب الريح

نبأ الأردن – طالب ممثل قطاع الالبسة والاحذية والاقمشة والمجوهرات في غرفة تجارة الاردن اسعد القواسمي، باطلاق حزم تحفيزية لانقاذ القطاع الذي يعيش حالة تراجع غير مسبوقة، والمحافظة على العاملين.
واوضح في تصريح صحفي الاربعاء، ان استمرار حالة التراجع بالقطاع سيؤدي الى دفع الشركات والمحال الى الاستغناء عن الكثير من الأيدي العاملة والتي يصل عددها الى ما يقارب 53 الف عامل غالبيتهم من الأردنيين.
ودعا وزارة العمل إلى دعم أصحاب العمل وتمكين العمال في الاستمرار بالوظائف من خلال برامج الدعم المتاحة للوزارة أسوة في البرامج المقدمة للصناعة ومنحهم حوافز لمساعدتهم بدفع جزء من الرواتب لتثبيت العاملين والتشجيع على زيادة الوظائف للاردنيين. واكد القواسمي، ان تجارة الألبسة والأحذية المصنفة من بين اكثر القطاعات المتضررة من ازمة فيروس كورونا باتت مهددة في ظل تراجع القوه الشرائية وعدم توفر السيولة المالية وارتفاع الكلف التشغيلية.
واقترح القواسمي عدة حلول قد تسهم بإنعاش القطاع، بمقدمتها تخفيض ضريبة المبيعات والرسوم الجمركية والغاء رسوم الخدمات الجمركية البالغة 5 بالمئة، بالاضافة للتوصل لحل لقضية ايجار المحال وبخاصة الفترة التي توقفت فيها القطاعات الاقتصادية عن العمل.
ويضم قطاع الألبسة والاحذية 11 الف منشأة تعمل بعموم المملكة.

شارك:

شاهد أيضاً

صندوق الأمان وكارفور يختتمان حملة لدعم تعليم الشباب

نبأ الأردن – اختتم صندوق الأمان لمستقبل الأيتام وكارفور الأردن، حملتهما لدعم المسيرة التعليمية لأيتام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.