الأحد , 2022/09/25

3.1 مليار دولار حجم تجارة الأردن وقطر خلال السنوات العشر الماضية

نبأ الأردن – بلغ حجم التجارة بين الأردن وقطر خلال السنوات العشر الماضية، أكثر من 11.5 مليار ريال قطري (3.17 مليار دولار).
وذكرت أحدث بيانات تحليلية أعدها جهاز التخطيط والإحصاء القطري وحصلت وكالة الأنباء الأردنية (بترا) على نسخة منها اليوم، أن حجم التجارة بين الأردن وقطر خلال السنوات الممتدة من عام 2012 وحتى نهاية العام الماضي، بلغ 11.5 مليار ريال قطري، حيث كان حجم التجارة بين البلدين بحدود 895 مليون ريال في عام 2012، ثم ارتفع إلى أكثر من مليار ريال في عام 2013، ليواصل ارتفاعه إلى نحو 1.5 مليار ريال في عام 2014.
وفي عام 2015، بلغ حجم التجارة بين البلدين ذروته خلال السنوات العشر الماضية ليقترب من ملياري ريال، وبحلول عام 2016، بلغت تجارة البلدين أكثر من 1.3 مليار، في حين بلغت قيمة تجارتهما حوالي 1.1 مليار في 2017، وفي عام 2018 عاودت التجارة بين البلدين لترتفع إلى 1.3 مليار ريال، بينما بلغت قيمتها 802 مليون ريال في عام 2019، و660 مليونا في 2020، فيما بلغت قيمتها 624 مليون ريال خلال العام الماضي 2021.
ووفقا للبيانات المعلنة، فإن الميزان التجاري بين الأردن وقطر، كان يميل لصالح قطر منذ عام 2012 وحتى عام 2017، ولكن بعد ذلك تحول ليميل لصالح الأردن.
وأوضحت البيانات أن قيمة صادرات قطر للأردن، بلغت خلال الأعوام الستة الممتدة من 2012 حتى 2017 حوالي 5.35 مليار ريال مقابل 2.44 مليار للواردات، لتبلغ قيمة الفارق بين الصادرات والواردات 2.91 مليار ريال تمثل فائضا تجاريا لصالح قطر، أما خلال الأعوام الأربعة الممتدة من 2018 وحتى نهاية العام 2021، فقد تحول الفائض التجاري لصالح الأردن بواقع مليار ريال، حيث بلغت قيمة صادرات قطر خلال تلك الأعوام الأربعة قرابة 1.2 مليار ريال مقابل 2.2 مليار واردات.
وأشارت البيانات إلى أن حجم صادرات قطر للأردن خلال عام 2012 بلغ نحو 628 مليون ريال مقابل 267 مليونا واردات، وفي عام 2013 بلغت صادراتها 759 مليون ريال مقابل 325 مليونا للواردات، بينما بلغ حجم صادراتها في عام 2014 أكثر من مليار ريال مقابل 382 مليونا واردات، وفي عام 2015، بلغت قيمة الصادرات حوالي 1.4 مليار ريال مقابل 483 مليونا للواردات، وفي عام 2016 بلغت الصادرات 834 مليون ريال مقابل 490 مليونا واردات، في حين بلغت قيمة صادرات قطر في عام 2017 نحو 601 مليون ريال مقابل 494 مليونا واردات.
وكان عام 2018 بداية التحول في الميزان التجاري بين البلدين، ليصبح الفائض يميل لصالح الأردن، حيث بلغت صادرات الأردن إلى قطر في ذلك العام 691 مليون ريال مقابل 640 مليونا واردات، وفي عام 2019 بلغت قيمة الصادرات 566 مليون ريال مقابل 236 مليونا واردات، في حين بلغت قيمة الصادرات خلال عام 2020 نحو 468 مليون ريال مقابل 192 مليونا واردات، وفي عام 2021 بلغت قيمة الصادرات 466 مليون ريال مقابل 158 مليونا للواردات.
وبشأن السلع المعاد تصديرها من قطر إلى الأردن، فقد أوضحت البيانات أن قيمة السلع التي أعادت قطر تصديرها إلى الأردن خلال السنوات العشر الماضية، بلغت قرابة 623 مليون ريال (171.1 مليون دولار).
وتتركز الصادرات الأردنية إلى قطر في المواد والمنتجات الغذائية الطازجة والمصنعة، مثل مختلف أصناف الخضار والفاكهة، واللحوم، التمور بأنواعها، والأجبان والألبان الطازجة، واللحوم ومشتقاتها، والدواجن ومشتقاتها، والحبوب، والحلويات، والكعك بأنواعه، والأرز، والعصائر، والمكسرات، والزيوت والسمنة بأنواعهما، والمخللات، والأعشاب، والعسل، والطيور، والقهوة الأردنية، والبيض.
وتشمل صادرات قطر للأردن المواد الكيماوية المتنوعة، مثل زيوت السيارات وحمض السلوفنيك واللوترين وقوالب الألمنيوم، والبارافين، والبولي إثيلين، وقضبان الحديد، والأسمدة الكيماوية بمختلف أنواعها واستخداماتها، وأكياس البلاستيك، وزيوت محركات السيارات، والسماد العضوي، والمحاليل الطبية، إضافة إلى بعض السلع والمنتجات الغذائية.

شارك:

شاهد أيضاً

تجارة الأردن: 38% من تكلفة الملابس و37% من تكلفة الأحذية رسوم جمركية وضريبية

نبأ الأردن- قال ممثل قطاع الألبسة والأحذية والأقمشة والمجوهرات في غرفة تجارة الأردن أسعد القواسمي، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.