بكاء ودموع في جلسة “الوداع” لحكومة الرزاز

نبأ الأردن – لم تكن الجلسة الأخيرة لحكومة الرئيس السابق الدكتور عمر الرزاز، عادية، بل كانت مليئة بالدموع، بل والبكاء !!

هذا ما كشفت عنه مصادر مطلعة لموقع نبأ الأردن الإخباري، فبعض من الوزراء كانوا قد جهزوا عددا من الكلمات في اليوم الذي تم إخبارهم فيه بالحضور الى مبنى رئاسة الوزراء في الدوار الرابع مع ارتداء “بدلات” داكنة اللون، وقبل بيوم كانوا قد أجروا فحص كورونا.

حضر الوزراء، واجتمعوا الاجتماع الأخير في قاعة الاجتماعات المعتادة للحكومة، وما أن بدأ الحديث حتى دمعت عيون بعضهم، أما آخرون فقد أجهشوا في البكاء.

وزير سابق قال بأن هذا المشهد لم يكن بسبب عدم العودة الى الحكومة عند كثير من الوزراء فحسب، بل كان بسبب العشرة والتشاركية في العمل التي جمعت كثيرين من الوزراء، وبشكل يومي، بسبب الظروف التي شهدتها البلاد وأهمها ولا شك جائحة كورونا.

شارك:

شاهد أيضاً

السياحة والآثار تنفي الإعلان عن 50 وظيفة شاغرة لديها

نبأ الأردن – نفت وزارة السياحة والاثار، ما جرى تداوله عبر أحد المواقع الالكترونية، حول …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.