سعيدان : إعادة توجيه مشاريع الاستجابة للجوء السوري لتصبح “تنموية”


نبأ الأردن – أكد وزير المياه والري الدكتور معتصم سعيدان خلال اجتماعه مع منسق الشؤون الانسانية في الأمم المتحدة أندرس بيدرسن ومدير الاصحاح المائي في منظمة اليونسيف بن سميث اهمية مراجعة استراتيجية التعامل مع مشاريع الاستجابة للجوء السوري مبينا ان الوزارة ماضية في اعادة توجيه سياساتها للتعامل مع المشاريع التي تندرج تحت مفهوم الاستجابة للتعامل مع ازمة اللجوء السوري لتصبح مشاريع تنموية تستهدف خدمة مختلف محافظات المملكة وتحقق الاهداف الشمولية لقطاع المياه .
وبين الوزير ان من الضروري ان يلتفت العالم وكافة الجهات المعنية الى الجهد الكبير الذي يبذله الاردن في تعاطيه مع أزمة اللجوء السوري خاصة في ظل الظروف المائية الحرجة التي يعانيها ونتيجة للاثار المدمرة التي حملتها هذه الازمة على عليه من تزايد العجز المائي خاصة في المناطق الاكثر استضافة للاجئين السوريين ، كاشفا النقاب عن ان الوزارة انهت اعداد خارطة أولويات تتضمن كافة المشاريع المتوسطة والصغيرة للمناطق الأكثر تضررا مع التأكيد على المضي قدما في وضعها ضمن خطتها الأستثمارية لقطاع المياه.
وزاد الدكتور سعيدان بأن الاردن الذي وصف من لدن الامين العام للامم المتحدة لدى زيارته للاردن سابقا بانه يقوم بمعجزة من خلال قدرته على تأمين المياه للمواطنين واللاجئين على حد سواء قد طور من مهاراته وخبراته عبر مواجهته لمختلف الازمات التي عصفت به خلال العقود الماضية وأصبح يمتلك خبرة متقدمة في كيفية التعامل مع الظروف الاستثنائية والتشغيلية وتمكن خلال ازمة كورونا ( كوفيد -19) من التعاطي بنجاح معها والمحافظة على تأمين المواطنين واللاجئين باحتياجاتهم المائية .
من ناحيته أكد منسق الشؤون الانسانية في الأمم المتحدة أندرس بيدرسن ان مفوضية الشؤون الانسانية ستقوم بتقديم مبادرة للقضايا الأقليمية المشتركة في قضايا المياه مشددا على انه سيتم توجيه جهود جميع منظمات الأمم المتحدة لزيادة الجهود في تأمين التمويل اللازم لخطط وبرامج الاستجابة لمشاريع المياه والصرف الصحي.

شارك:

شاهد أيضاً

التعديل الوزاري .. أسماء “متداولة” .. تحديث (وثيقة)

نبأ الأردن – آخر الأسماء وأخبار التعديل الذي أجراه رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة : …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.