أبو الراغب: انتقلت من التنظير إلى التطبيق

نبأ الأردن- قال مدير عام هيئة الإعلام المعين حديثاً طارق أبو الراغب إن تعيينه يمكن النظر إليه كرسالة إصلاحية، بعد أن كان حراكيا ومعارضا ومنتقداً للحكومات، لينتقل من مرحلة التنظير إلى مرحلة التطبيق.

وقال أبو الراغب في تصريحات تلفزيونية رصدتها خبرني: “لدي مشروع قابل للتطبيق، وقدمته منذ فترة قديمة وفي عهد سابق واستطيع أن انفذه”.

وأشار أبو الراغب إلى أن رئيس الوزراء بشر الخصاونة استمزج رأيه في تعيين ووافق فورا على استلام المنصب حتى لا “يكون عدميا” على حد قوله.

وقال أبو الراغب: “لماذا تبقى معارضاً ومنتقداً عدمياً ولا تقدم المشروع الذي تتبناه”.

وقال إن راتبه يصدر وفق ديوان الخدمة المدنية وعلى حساب الوظائف القيادية وأدنى مربوطها.

وكشف أبو الراغب عن راتبه الأساسي مؤكداً أنه 1250 دينار، ومع الزيادات يصل إلى 1800 دينار.

وأضاف أبو الراغب أنه جاء من القطاع الخاص وأغلق مكتب المحاماه الخاص به رغم أنه كان يرفده بمبالغ مالية أعلى بكثير من راتبه الحكومي.

وعن سبب تعيينه قال أبو الراغب:”تعينت لأني كنت أتحدث عن الإعلام، وتحدثت عن نظريات في الإعلام مثل نظرية التأطير، ونظرية الإلهاء، وكثير من النظريات التي كانت تطبق علينا دون أن نعلم”.

وتابع أبو الراغب وفق رصد خبرني: “لا يجوز اليوم ترك الرأي العام لمواقع التواصل الاجتماعي، التي يتسلل من خلالها عشرات الآلاف من الحسابات الوهمية التي تسيء إلى البلد والقيادة الهاشمية وتسيء للشعب والمؤسسات”.

وقال: “مجتمع السوشال ميديا في الأردن سلبي، يعظم السلبية ويصغر الإيجابية”.

وأكد أبو الراغب أن ما دعم طلب ترشيحه لاستلام منصب مدير هيئة الإعلام إنه محامي قانوني ويقدم برنامجا تلفزيونيا منذ 10 سنوات.

شارك:

شاهد أيضاً

الملك يزور مصنعاً للألبسة في لواء المزار الشمالي

نبأ الأردن- زار جلالة الملك عبدالله الثاني، اليوم الأربعاء، مصنعاً للألبسة في لواء المزار الشمالي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.