محمود الدباس يكتب : برقية الى “لجنة الاصلاح السياسي”..


سأتعامل في هذه البرقية المقتضبة مع اللجنة على انها امر واقع.. وان ثمة توصيات ومخرجات ستكون حيز التنفيذ..

فاقول لكافة اعضائها دون اي شخصنة لما اود قوله.. بان لا تزيدوا عدد الفاسدين في وطني بانضمام اي منكم اليهم..

فقد مر علينا من استغل مركزه الوظيفي للاستفادة من اي قرار او توصيات لم يعلمها اناس كثر.. فمنهم من اشترى أراضي في مناطق نائية بثمن زهيد.. فتبين فيما بعد ان مشروعا سيقام في تلك المنطقة اما على ارضه او بجوارها.. فارتفع ثمنها عشرات او مئات المرات.. او تبين ان طريقا سيتم فتحه في منتصف ارضه.. فحصل على تعوض كبير.. وارتفع سعر ما تبقى من الارض.. وهكذا..

وبالعودة الى لجنتنا الموقرة.. فانني اشتم او بدأت اتوقع باننا سنشاهد من سيستبق الجميع بتكوين نواة لاحزاب او جمعيات او لجان حتى وان كانت افتراضية على وسائل التواصل الاجتماعي.. يؤسسها او يبنيها على اساس ما سيكون من مخرجات اللجنة.. مستغلا ما سيقرره وزملائه من قرارات وتوصيات.. بحيث يكون له السبق في التأسيس..
والهدف الاساس منها قد يكون للحصول على الدعم الداخلي او الخارحي الذي سيشجع هكذا كيانات ريادية سابقة لزمانها ومثيلاتها..
فقد نرى استقطابا لشخصيات في مجموعة على وسائل التواصل الاجتماعية يجمعها نظرة محددة تجاه قضية او فكرة لم تخطر ببال احد.. فنعتقد انها فكرة خلاقة ابداعية ريادية من ذالك الشخص.. وسنتفاجأ بان هذه التوليفة ما هي الا تطبيقا لرؤيا اللجنة من تمكين للمرأة او مزجا بين الشباب والشياب او تركيبة ديموغرافية او مناطقية او ما الا ذلك..

هذه البرقية ساحتفظ بيها لأدلل على من سيستغل معلوماته من اعضاء اللجنة.. والتكسب من تكوين وتجميع الاشخاص مستبقا ما سيحدث..

فالفساد ليس ببيع مقدرات الوطن والرشوة واستغلال المنصب والتعيينات لغير المستحقين فحسب.. بل ايضا في هكذا موضوعات وخصوصا ان كان هناك نفع ومردود مادي..

حمى الله الأردن ملكا وشعبا وأرضا..
ابو الليث..

شارك:

شاهد أيضاً

محمد الهياجنة يكتب : نائب الزرقاء محمد جميل الجميل

رغم قرب المسافة بيننا من سنة أو أكثر لم نلتقي النائب المحترم.لكن الأمانة تقتضي كلمة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.