اشتباكات بين الجيش والدعم السريع بالسودان

{title}
نبأ الأردن -
 شهد حي المربعات جنوب مدينة أم درمان اشتباكات، اليوم الاثنين، بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع.

وقال مواطنون من الحي إن قوات الدعم السريع طلبت منهم صباح اليوم إخلاء منازلهم قبل بدء الاشتباكات. وتعيش بعض الأحياء انقطاعاً تاما للتيار الكهربائي منذ أمس الأول بسبب الإتلاف الكبير الذي تعرضت له الأسلاك نتيجة القصف المدفعي المتبادل بين الطرفين. بينما تعيش أحياء بأكملها لقرابة شهرين معاناة كبيرة في الحصول على مياه الشرب بعد تعطل محطة المقرن الرئيسية التي تمدها بالمياه وصعوبة وصول فرق الصيانة التابعة لهيئة المياه بسبب الاشتباكات المستمرة.

إلى ذلك تتصاعد ألسنة اللهب والدخان من برج شركة النيل للبترول أحد المعالم الرئيسية في السودان وسط قتال عنيف بين طرفي الصراع في العاصمة الخرطوم والذي دخل شهره السادس.

والبرج الزجاجي الذي يطل على النيل ويضم المقر الرئيسي للشركة وتعلوه دوائر معدنية تم تشييده خلال طفرة نفطية قبل إعلان دولة جنوب السودان استقلالها عن السودان في 2011 وهو من بين أكثر البنايات تكلفة في السودان.

وتصاعدت ألسنة اللهب والدخان من البرج الشهير الذي يقع في حي للمال والأعمال في الخرطوم قرب تلاقي النيلين الأزرق والأبيض وفي منطقة يتقاتل عليها الجيش السوداني مع قوات الدعم السريع.

ولم يتضح ما الذي سبب الحريق الذي بدأ يوم السبت. واتهمت قوات الدعم السريع الجيش باستهداف البرج ومبان أخرى مهمة في ظل مساعيه لطردها من مواقع سيطرت عليها في العاصمة في بداية الصراع.

ولم يصدر تعليق من الجيش بعد.

واندلعت الحرب بين الجيش وقوات الدعم السريع في منتصف أبريل عندما تحول توتر مرتبط بخطة مدعومة دوليا للانتقال السياسي إلى صدام مباشر بعد أربع سنوات من الإطاحة بعمر البشير في انتفاضة شعبية.

وتسبب الصراع في اندلاع اشتباكات واسعة النطاق بالإضافة إلى أعمال نهب وسلب ما سبب نقصاً في الأغذية والأدوية في الخرطوم ومدن أخرى ودفع ما يزيد على خمسة ملايين للفرار من ديارهم.
تابعوا نبأ الأردن على